يعتقد بعض الناس ان الالتزام بنظام غذائي صحي وفقد الوزن الزائد أمر غير وارد الحدوث فمهما حاول هؤلاء ذلك يجدون أنفسهم مضطرين لأكل كميات كبيرة من الطعام الغير صحي على الرغم من يقينهم بأن هذا الفعل ضار بصحتهم.

الحقيقة أن تاثير بعض أنواع الطعام على المخ يجعل من الصعب على هؤلاء الناس التخلي عنه، فإدمان الطعام أحد المشكلات الشائعة ويعد السبب الرئيسي في عدم قدرة الناس على مقاومة بعض انواع الأطعمة مهما كانت ضارة بهم.

اعلان

من خلال الفقرات التالية يمكنكم التعرف على مشكلة ادمان الطعام بصورة مفصلة ونصائح لعلاج هذه المشكلة والتخلص من تأثيراتها الضارة بالصحة.

ما هو ادمان الطعام؟

إن ادمان الطعام هو الحاجة لتناول الأغذية الغير صحية اذا ما تمت مقارنته بادمان المخدرات، وهو مصطلح حديث والاحصائيات التي تبين مدى انتشار هذه المشكلة بين الناس غير متوفرة.

يعد ادمان الطعام أحد اضطرابات التغذية مثل البوليميا والافراط القهري في تناول الطعام وغيرها من الاضطرابات المرتبطة يتناول الطعام.

تأثير ادمان الطعام على الدماغ

الاكل غير الصحي
الاكل غير الصحي

في مشكلة ادمان الطعام تتأثر نفس الأجزاء من الدماغ التي تتأثر بادمان المخدرات كما ينخرط في المشكلة نفس أنواع الموصلات العصبية وقد ينتج عنها نفس الأعراض.

الطعام الغير صحي المصنع له تأثيرا قويا على مراكز المكافئة في المخ ويحدث التأثير بسبب بعض انواع الموصلات العصبية مثل الدوبامين.

أكثر انواع الأغذية الغير صحية تأثيرا في هذا المجال هي الحلوى الجافة ومشروبات الصودا السكرية والأغذية العالية الدهون. لذلك فإن ادمان الطعام الغير صحي ليس ناتجا عن ضعف الارادة ولكنه ناتجا عن تأثير بعض المواد الكيماوية التي ينتجها الدماغ.

ثمانية علامات لادمان الطعام

لا يوجد فحص دم يمكن عبره تشخيص هذه المشكلة كما هو الحال في اختبارات كشف ادمان المخدرات ولكن هناك بعض العلامات التي يمكن أن تعرف منها ما اذا كان هذا الشخص يعاني من ادمان الطعام وهي:

  • اشتهاء بعض انواع الطعام حتى عند الشعور بالامتلاء
  • عند الاستسلام للرغبة في تناول هذا الطعام يفرط الشخص في تناوله
  • عند تناول هذا النوع من الطعام يظل الشخص يأكل منه وحتى يمتلئ بصورة كاملة.
  • الشعور بالذنب بعد تناول هذا الطعام والعودة لاشتهاءه واكله مجددا في اقرب وقت.
  • ان يجد لديه بعض الأعذار التي تبرر أكله لهذا النوع من الطعام الذي يعلم بأنه يضر بصحته.
  • المحاولات الغير ناجحة المتعددة للاقلاع عن هذا النوع من الطعام.
  • اخفاء هذا الطعام في اماكن بعيدة عن الأخرين.
  • عدم القدرة عن الاقلاع عن هذا الطعام على الرغم من معرفة الشخص بأنه ضار به ويزيد من وزنه.

مشكلة ادمان الطعام جدية

الجوع والامتناع

قد يستخدم الكثير من الناس كلمة “ادمان” بدون مناسبة ويتم الاستخفاف بها، الا أنها مشكلة جدية وخطيرة وتسترعي الانتباه.

الأفكار والأعراض التي تترافق مع مشكلة ادمان الطعام تتناسب بشكل كبير مع مثيلتها لدى مدمني المخدرات وإن كان الانسان في هذه الحالة يدمن على أنواع مختلفة من المركبّات، كما أنه قد يكون مقبولا اجتماعيا.

ان ادمان الطعام يمكن أن يتسبب في ضرر جسدي ويؤدي الى مشكلات صحية خطيرة مثل داء السكري من النوع الثاني.

فوق ذلك فإنه يؤثر على ثقة الانسان بنفسه وصورته الشخصية امام نفسه وتجعله غير سعيد بجسده، كما يرفع ادمان الطعام من مخاطر الوفاة المبكرة.

كيف تعرف ان التخلص من الأغذية الضارة يستحق هذه التضحية؟

من الصعب للغاية الاقلاع بشكل كامل عن الغذاء الغير صحي فهو موجود في كل مكان واصبح جزءا من الثقافة العامة، ومع ذلك ففي بعض الحالات عليك التخلي بشكل كامل عن بعض انواع هذه الأغذية والتي تحفز مشكلة الادمان.

عندما تقرر الابتعاد عن هذا النوع من الغذاء وعدم تناوله ثانية ابدا يكون من الاسهل تجنبه وبعدها ستنتهي مشكلة اشتهاء هذا النوع من الغذاء.

اذا كنت تتسائل عما اذا كان الأمر يستحق العناء عليك وضع قائمة بمميزات الاقلاع عن هذا الطعام ومميزات تناوله:

  • مزايا الاقلاع عن الطعام الضار: انخفاض الوزن، تمتع الجسم بقدر اكبر من الطاقة والحيوية، تحسين شعورك تجاه نفسك .. الخ
  • مزايا أكل هذا النوع من الطعام: سأكل الأيس كريم مع افراد الأسرة، الكعك يكون لذيذا في الأعياد، ليس عليّ تبرير امتناعي عن نوع معين من الطعام .. الخ
  • عليك أن تكتب قائمة كاملة بما تفكر فيه في هذه الحالة ووضع المميزات الى جوار العيوب وستقرر بنفسك ما اذا كان الأمر يستحق.

الخطوة الأولى للاقلاع عن ادمان الطعام

السكّريات التي تصيب بالادمان
السكّريات التي تعزز الادمان

اذا قررت الاقلاع عن بعض انواع الغذاء فعليك اتخاذ الخطوات التالية:

  • الأغذية التي تحفز الادمان: قم بكتابة قائمة من الأغذية الضارة التي تشتهيها والتي عليك تجنبها بشكل كامل.
  • اماكن بيع الوجبات السريعة: قم بكتابة قائمة باماكن بيع الوجبات السريعة والتي تقدم الوجبات الصحية وعليك اختيار الأماكن التي تقدم الوجبات الصحية والذهاب اليها عند شعورك بالجوع في حالة كنت لا ترغب في الطهي.
  • الأطعمة التي يمكنك أكلها: عليك التفكير في الأغذية الصحية التي يمكنك اكلها والتي تتمتع بأكلها واجعلها من ضمن الأغذية المعتادة ضمن نظامك الغذائي اليومي.
  • اصنع نسخ من هذه القوائم: عليك عمل عدة نسخ من هذه القوائم واحدة تضعها في المطبخ والأخرى في محفظتك حتى تكون قريبة منك طوال الوقت.
  • وأخيرا ليس عليك الالتزام بحمية غذائية ولكن عليك تجنب الأغذية الغير صحية للحصول على الوزن الصحي وقد يحتاج الأمر منك لعدة شهور.
  • وبعد الانتهاء من كل ذلك عليك تحديد يوم تبدأ فيه تنفيذ قرارك بالابتعاد بصورة كاملة عن الأغذية التي تسبب لك الادمان وليكن اجازة نهاية الاسبوع القادمة.

لا تتردد في طلب المساعدة

اذا فقدت السيطرة على نفسك فعليك أن تعرف ان الكثير من الناس الذين يعانون من ادمان الطعام قد يضعفوا ايضا ويضطروا لتكرار المحاولة في مرات لاحقة قبل أن يتمكنوا من الاقلاع عن هذه الأطعمة بشكل كامل.

قد يحتاج الأمر منك للاستعانة باختصاصي نفسي أو غذائي لمساعدتك على التخلص من هذا النوع من الادمان ويقدم لك الدعم الذي تحتاج اليه.

الخلاصة

  • ادمان الطعام مشكلة لا تحل من تلقاء نفسها الا نادرا، وتحتاج منك لاتخاذ قرارا واعيا بالامتناع عن الطعام الذي يسبب لك الادمان والا فإن الحالة ستسوء مع الوقت.
  • اول خطوة للتخلص من هذا الادمان تكمن في عمل قوائم بمميزات وعيوب الاقلاع عن هذا النوع من الطعام وفي ايجاد بدائل صحية والالتزام بنمط حياة صحي.
  • قد تحتاج لمساعدة متخصصة للتغلب على ادمان الطعام او للانضمام الى أحد مجموعات الدعم وعليك أن تتذكر أنك لست وحدك.